تمكنت عناصر الشرطة القضائية بآيت ملول،من تفكيك عصابة إجرامية مكونة من أربعة أشخاص


تمكنت عناصر الشرطة القضائية بآيت ملول،من تفكيك عصابة إجرامية مكونة من أربعة أشخاص، وُصفت بـ"الخطيرة"، متخصصة في السرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، وباستعمال ناقلة.

الأبحاث الأولية مع الموقوفين، البالغين من العمر ما بين 17 و38 سنة، كشفت أنهم اقترفوا العديد من السرقات باعتراض سبيل المارة وتهديدهم بالسلاح الأبيض، أو عن طريق الخطف بواسطة دراجة نارية؛ في حين تم التعرف عليهم من طرف مجموعة من الضحايا بعد عرضهم عليهم.

التحريات المُفعّلة من طرف المصالح الأمنية أفضت إلى كون المشتبه بهم، الملقبين بـ"العزوة"، و"البهلال"، و"الهامون" و"الدلاح"، لهم سجلات مثقلة بالسوابق القضائية في مجال السرقة بالخطف وتحت التهديد بالسلاح الأبيض، والاتجار بالمخدرات و"ماء الحياة"؛ كما أن اثنين منهما مبحوث عنهما من أجل السرقة.

وأسفر البحث المعمق مع أفراد العصابة ذاتها إلى اكتشاف ورش سري لتصنيع الأسلحة البيضاء في ملكية أحد حرفيي لوازم الدراجات النارية والسيارات، والذي يعمد إلى تصنيع الأسلحة البيضاء انطلاقا من الأدوات المستعملة في الحدادة.

وعثرت عناصر الشرطة القضائية، داخل الورش المذكور، على سيف من الحجم الكبير، ومادة أولية عبارة عن قطع حديدية، كان المعني بالأمر ينوي تحويلها إلى أسلحة بيضاء عند الطلب.

وتم وضع ثلاثة من أفراد العصابة، وصاحب محل لوازم الدراجات، تحت تدابير الحراسة النظرية، فيما وضع الشاب القاصر تحت المراقبة القضائية، في انتظار تعميق البحث مع الموقوفين وتقديمهم أمام النيابة العامة المختصة.



رشيد بيجيكن من أكادير
الجمعة 29 يوليوز 2016
TAG